​دعوة الى إدارات المدارس ورياض الأطفال

  الإرتقاء بمستوى التعليم 



نعمل بخطوات بطيئة أو صغيرة حسب إمكانياتنا المتاحة أفضل من أن نقف متفرجين

سبل الإرتقاء بمستوى التعليم متاحة بيد الجميع وهي خطوات بسيطة بالأمكان التعامل معها أو مع البعض منها تدريجياً

الخطوات اللازمة للإرتقاء بمستوى التعليم لكافة المراحل والمسنويات

* الإنكليزية                                      

الحاسوب                                      

* الثناء والتكريم                                 

* التعليم بالصور                                 

* وسائل الإيضاح                                 

   * التعليم الإلكتروني                                 

السبورة التفاعلية الذكية                               

* الزي المدرسي                                            

 * إختيار الطالب المثالي                                   

* طلاب بلا أوراق                                            
               
الجد والإجتهاد - طلاب بلا عنف مدرسي - الطالب والمعلم كأب وابنه - الإلتزام بالدوام - النظافة العامة - إستثمار الوقت      
.................................................................

لن نقبل لأاطفالنا بأقل من هذا المستوى



 
الإرتقاء بمستوى التعليم مسؤولية وأمانة في أعناق الجميع

 

 

 

 

 

 

لايخفى على الجميع أهمية التعليم في تقدم البلدان ونحن لانتكلم على مصطلح عرفناه منذ صغرنا بل نتكلم عن موضوع أكبر وهذا ماستبينه النماذج التالية .
فأول شيء قامت به الدول بعد خروجها من الحرب العالمية الثانية هو بناء مؤسساتها التعليمية قبل ان تبني باقي المؤسسات الاخرى لأنه بالتعليم تتقدم البلدان .
والهند تغزوا العالم بأذكيائها حيث يلقى المتميزين فيها أهتماماً خاصاً وتعليماً مكثفاً ومن ثم يوصلوهم الى المرحلة الجامعية وهناك يقومون بتوزيعهم على كافة الإختصاصات ثم يرسلوهم الى جميع أنحاء العالم لكي يستحوذوا على وظائف أبناء البلد المرسل اليه ولايستثنى لديهم اي بلد في العالم .
والمثال الثالث هو الصين فعلى الرغم من نموها الإقتصادي السريع والمخيف فأنها قد أولت للتعليم أهتماماً كبيراً وخاصة خلال السنوات الأخيرة وذلك لكي يكون نموها أسرع والمثال الرابع هو جمهورية أوكرانيا فمن خلال العدد الكبير من الجامعات الموجودة فيها ومستوى التدريس المتقدم والتسهيلات التي تقدمها للطلبة أصبحت تعتمد في دخلها المادي على السياحة التعليمية

ومن خلال هذه النماذج يتبين لنا ماذا يفعل التعليم في البلدان . ولنبدأ ببلدنا

ونحن كموقع الكتروني خاص بالأطفال لانستطيع أن نعمل الا في حدودنا وأمكانيتنا المتاحة وهي التعامل مع جميع الخطوات حسب إمكانياتنا وأمكانية الشركات التي ترغب بالإستثمار في هذا المجال أو الشركات التي تقوم بممارسة دورها الخاص بالمسؤولية الإجتماعية للشركات . ويبقى الأهم هو التركيز على مسألتين مهمتين وهما

 

  الحاسوب

اللغة الإنكليزية

 
 

 


 

 

 

ومن واجب أولياء الامور والإدارات هذه المسألتان بالأضافة الى الجهات المعنية ولا يصح أن يقول أحد أنها موجودة ضمن المناهج التدريسية ويكتفي بذلك . بل يجب أن يكون لها أهتمام ومتابعة خاصة أكثر مما موجود ضمن المناهج

ومن خلال أمكانياتنا المتاحة سنقوم بنشر برامج تعليم اللغة الإنكليزية والحاسوب على موقعنا على شبكة الإنترنت بالأضافة المطبوعات التعليمية التي تخص هذا الموضوع


 

 

 

 
   

تنويه

تردنا العديد من الإتصالات من أولياء أمور طلبة بواسطة موقعنا ويسألون عن مدرسة أو روضة جيدة لأبنائهم وعند سؤالنا لهم عن منطقة سكنهم ندلهم الى مايخدمهم جغرافياً ولكن أحيانا نتفاجأ بأن يقول لنا بعض الأولياء أن مستوى التدريس في هذه المدرسة أو الروضة ليس بالمستوى المطلوب . وهذه الحالة يجب على الإدارات الأنتباه لذلك  والعمل بجد من أجل التخلص منها ان وجدت لاسامح الله ويجب ان تكون هذه الظاهرة حافزاً للتميز والتقدم . لذا ندعوا الجميع الى أن يكون الموضوع تعليمي بحت ويجب التركيز على الإنضباط أيضاً والمتابعة المستمرة لأن هذه الأشياء هي التي تؤدي الى إستمرارية وكثرة التسجيل 

هذه الثقافة قادمة بلا ريب فلنتعامل معها بالشكل الصحيح من الأن افضل من أن نجد أنفسنا بعيدين كل البعد عما وصل اليه العالم


كما ننصح الإدارات بمراقبة الصفوف الكترونيا بواسطة كاميرات المراقبة وأستخدام البرامج الخاصة بالمدارس من خلال الحاسبة إسوة ببقية البلدان حيث يكون لكل طالب صفحة الكترونية فيها المعلومات والدرجات والسلوك والتقييم ويفضل عمل الية تتيح لأولياء الأمور فقط الدخول الى هذه الصفحة والإطلاع عليها لتقييم مستوى أبنائهم

تفاصيل المدارس ورياض الأطفال 







موقع ريم فوتو للأطفال All rights reserved. Reemphoto.com 2005-2014 ©