اتصل بنا روضات ومدارس نماذج الصور الصفحة الرئيسية

 
 

الأستاذ مظفر ياسين سعدون / المفتش العام السابق لوزارة التربية

6-5-2013 تاريخ اللقاء

 
 

س
/ ما هي اهداف المفتش العام لوزارة التربية ؟

 

ج/ مكتب المفتش العام انشأ بموجب الامر 57 في عام 2004 وأوكلت الى مجموعة من المهام الرقابيه والتدقيقية ,وكان الهدف الاساسي من إنشائه هو حاجة الوزارة الى شخص يراقب اعمالها ويصحح الانحرافات عن القانون وكثيرا مايقال أن المفتش العام هو عين الوزارة ومن ابرز المهام والواجبات التي يقوم بها المكتب هي اجراء التحقيقات في الشكاوى التي ترد الى المكتب او من خلال مايكتشفه من مخالفات أثناء قيامه بالاعمال التدقيقيه والتفتيشيه اضافة الى ذلك فأن المكتب يقوم بمهام اخرى هي مهام تثقيفية لتعريف المجتمع ومنتسبي الوزارة بأهمية العمل الرقابي وكذلك في الحفاظ على المال العام.
 
س/ ماهو تقييم حضرتكم لواقع التعليم الاهلي في العراق ؟
 

ج/ بالنسبة للمدارس الاهلية اعتقد انه الفلسفة التي وجدت من اجلها المدرسة الاهليه هي                                                            

اولاً : ان تكون منافس للمدرسة الحكومية .                              
ثانياً : حتى توجد بيئه قد تكون مختلفة عن بيئة المدرسة الحكومية ومن خلال جولاتنا وزياراتنا التفتيشية واجراءاتنا التحقيقية وجدنا هنالك مدارس اهلية وفرت مثل هذا الامر لطلبتها ولكن هنالك كثير من المدارس الاهلية حقيقة لا تتوفر فيها ابسط الظروف البيئية المدرسية بل هي قد تكون اقل مستوى من المدارس الحكومية مع ذلك حصل نوع من التغييرفي تعليمات المدارس الاهليه ونحن الآن بصدد التنسيق مع الجهات ذات العلاقة بتغيير قانون المدارس الاهليه  حتى تكون ملائمه مع التطورات وملائمه للأهداف التي وضعت على اساسها.                                                                           
 
 س/ هل انتم من مؤيدين تنشيط القطاع الخاص في مجال التعليم لتخفيف الزخم على كاهل التعليم الحكومي ؟  

 

ج/ نعم انا اعتقد يجب علينا ان نشجع القطاع الخاص في مجال دخول التربيه وفي مجال التعليم لانه                                      اولاً : ليكون منافس للقطاع العام (الحكومي). 

  ثانياً : يخفف العبء على الدوله والوزارة في مجال الابنية المدرسية

 

س/ لكم اطلاع على ادخال بعض المواد الاضافية في المدارس الاهليه بالأضافه للمناهج الحكوميه ؟

 

ج/ قانون المدارس الاهليه والتعليمات الموجودة فيها سمحت للمدارس الاهليه بأضافة بعض المواد وخاصة اللغات لطلبتها ولكن بشرط ان تبقى المدارس الاهليه ملتزمة بالمناهج الموضوعة من قِبل الحكومة اي من قِبل الدوله لكي تعترف بشهاداتها وان وجود مواد اضافيه يفيد الطالب حيث يوسع من مجالاته ولذلك وجدنا بعض المدارس تضيف بعض الغات وبعض الدروس المهمة وفي الحقيقة نحن من مؤيدي هذا الامر.

 

س/ ماهو دوركم في تشجيع استخدام الحاسوب للطلبه ؟

 

ج/ اكيد استخدام الحاسوب اصبح ضروري في كل مجالات العمل والوزارة ساهمت في توفير حواسيب لكثير من المدارس وهناك تجهيزات اضافية للحواسيب حاليا ومن خلال زياراتنا للمدارس نشجع  على درس الحاسوب وعلى تعليم الطالب استخدام الحاسوب لان هذه تقنيات العصر الحديث.

 

س/ هل هناك اهتمام من قِبل المكتب بالطلبه المبدعين او المتميزين ؟

 

ج/ الطالب المتميز والمبدع محل اهتمام وتقديرمن قِبل الوزاره ككُل وايضا من قِبل المكتب وكثير مايرد الينا في بعض الاحيان من بعض المدارس ان تصدرمجلات او منشورات من خلال جهود المدرسة ومن خلال جهود الطلبه و يتم تكريمهم وتوزيع كتب شكرلهم لان هذاالموضوع مهم جداً.
اما بما يتعلق بالمبدعين والمتميزين اذ كان المقصود بهم مدارس المتميزين او مدارس الموهوبين  بالتاكيد هولاء محل اهتمام من قِبل الوزارة كافة وايضاً من قِبل المكتب في نفس الوقت. عندما يردنا بعض الطلبه او اسماء بعض الطلبه المتميزين نقوم بتكريمهم وحظور احتفال التكريم ايضاً وهذه من ضمن واجبات المكتب.
 
س/ هل تساهم المدارس الاهليه في الارتقاء بمستوى التعليم ؟

 

ج/ نتمنى ذلك لكن الحقيقة الى الآن لم نجد مدارس اهليه وصلت الى هذا المستوى في العراق ابداً, بعض المدارس الاهليه قد لا يتوفر فيها ابسط الظروف المتعلقة بالبيئية المدرسية لكن بالمقابل هنالك مدارس اهليه جيدة لذلك اعتقد ان المدارس الاهليه لم تصل بالارتقاء بالمستوى العلمي في العراق لكن اتمنى ان نكون داعمين لهذا الامر.

 

كلمة اخيرة توجهنا بها ولقطاع التعليم الاهلي
نحن الآن على ابواب الامتحانات النهائية سواء للصفوف المنتهية او غير المنتهية اوجه كلامي الى كل القطاعات سواء قطاع الحكومي او القطاع الاهلي هذه فترة حرجة من عمل الوزارة بل لعلها اهم فترة من فترات الوزارة هي الامتحانات نتمنى ان يكون هنالك اهتمام بالامتحانات والالتزام بتعليمات الامتحانية كافة واعطاء الفرص المتساويه للطلبه لكي نستطيع ان نميز الطالب الجيد من الطالب الغير جيد.   اما بما يتعلق بكلمتي للتعليم الاهلي طبعاً الربح هو حق مشروع لمن يعمل في القطاع الخاص لكن اتمنى ان يكون هنالك توازن في مابين الربح الذي يحصل عليه من قِبل المدارس الاهليه ومابين مايقدم من خدمات ولذا نتمنى ان يكون اهتمام بما يقدم كما يوجد الاهتمام بجوانب الربح في هذه المشاريع. وشكراً............

 

مع جزيل الشكر للأستاذ الفاضل مظفر ياسين سعدون

أجرى اللقاء: رئيسة تحرير مجدلة مدرستي www.madrasaty.org 

 

 

للإطلاع على المزيد من اللقاءات إضغط هنا

 

مع تحيات موقع ريم فوتو للأطفال www.reemphoto.com موبايل : 07714693777